عن السعادة

Posted on August 3, 2008 by Suad

 

“أنا لا أومن بوجود شيء اسمه السعادة، أقول لكم الحقيقة. أؤمن فقط بالقلق. بعبارة أخري، لا أحس أبدا بسعادة كاملة، أنا دوما في حاجة إلي شيء آخر. ثم إن السعادة الحقيقية هي أن تذهب إلي الصيد لا أن تقتل الطائر”.

 

أمبرتو إيكو

Share

Comments

  • ورق مخطط on August 3rd, 2008

    و هل تؤمنين بهذا الكلام يا هذيان
    ام انها مجرد مقولة لفتت نظرك
    و اردت مشاركتنا اياها ؟؟

  • Butterfly on August 3rd, 2008

    عادة لا أكتب أو أختار الا الجمل والمقولات التي أشعر بها.

    هل يمكن اعتبار ذلك اجابة وافية على سؤالك؟

  • بلا و لاشي on August 3rd, 2008

    اظن ان قيمة السعادة مبالغ بها. في نظري الحزن يفتح ابوابا لافكار و روْى اوسع. باختصار، افق السعادة اضيق من افق الشجن. و لكن المكان الذي اصبو اليه هو حالة توازن ما بين المكانين: القناعة.

  • حامد الحوري on August 3rd, 2008

    يبدو أن القلق بداية السعادة
    لكن هناك قلق يلوي اليدين ويكبلهما
    وهناك قلق يحفز الإنسان للتحرك والعمل
    وبعدها التسليم بأمر القوة التي تتحكم في كل جزء من هذا العالم
    {بلى من اسلم وجهه لله وهو محسن فله اجره عند ربه ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون}
    لاخوف = من المستقبل
    لا هم يحزنون = من الماضي
    كأن اكو قرأ
    {لهم البشرى في الحياة الدنيا وفي الاخرة لا تبديل لكلمات الله ذلك هو الفوز العظيم }
    كونوا سعداء ..

  • wara8mu5a6a6 on August 3rd, 2008

    نعم يمكن اعتبار ذلك اجابة وافية على سؤالي :)

  • Gdedouy on August 4th, 2008

    السعادة موجودة لكن دائمًا يشوبها حالة من الخوف من اللحظة التي تليها

  • ملاذ on August 5th, 2008

    السعادة ضئيلة متضائلة بحياتنا، لكنها تباغتنا ما إن نتنفس ريح الله ولو لوهلة.. فقط لوهلة

    حينها يا فراشة.. تكن السعادة بذاتها

    ملاذ

  • الإمبراطور on August 5th, 2008

    صادق صادق ولد أكو .. على الأقل في المستوى العربي

    صلوات

  • عبدالرحمن on December 14th, 2010

    السلام عليكم

    أولا اشكرك على هذه المدونة الرقيقة والجميله ولكن انا ضد المقوله مئه بالمئه

    (وجهة نظر شخصيه)

    السعاده موجوده ولكن بذكر الله وعبادته لانه هو سبب حياتنا قال تعالى”وماخلقت الجن والانس الا ليعبدون”

    فكلما بعدنا عن ديننا الحنيف كلما وقعنا في متاهة الحزن

    كونو سعداء والى الله اقرب

Leave a Reply

Name

Email

Website

*